fbpx

حاول جنود إسرائيليون، فجر اليوم الاثنين، اقتحام قبر يوسف، بحجة أداء طقوسهم التلمودية، عندما اعتدوا على مواطن شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

ومن دون حراسة من قوات الاحتلال، حاولت عدة سيارات وحافلات صغيرة تقل عشرات المستوطنين التسلل إلى الجزء الشرقي من مدينة نابلس عبر قرية سالم، بحسب تقارير محلية.

وكان المستوطنون يحاولون إجبارهم على التراجع من قبل قوة من جيش الاحتلال، إلا أنهم تمكنوا من الفرار بسياراتهم وواصلوا السير على الأقدام حتى مدخل سالم.
وبعد أن تمكنت من الوصول إلى محيط قبر يوسف، اقتحمت مجموعة من المستوطنين مدرسة قدري طوقان القريبة وحطمت إحدى بواباتها باستخدام السلالم التي أحضروها معهم.

حاول جنود إسرائيليون، فجر اليوم الاثنين، اقتحام قبر يوسف، بحجة أداء طقوسهم التلمودية، عندما اعتدوا على مواطن شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

ومن دون حراسة من قوات الاحتلال، حاولت عدة سيارات وحافلات صغيرة تقل عشرات المستوطنين التسلل إلى الجزء الشرقي من مدينة نابلس عبر قرية سالم، بحسب تقارير محلية.

وكان المستوطنون يحاولون إجبارهم على التراجع من قبل قوة من جيش الاحتلال، إلا أنهم تمكنوا من الفرار بسياراتهم وواصلوا السير على الأقدام حتى مدخل سالم.
وبعد أن تمكنت من الوصول إلى محيط قبر يوسف، اقتحمت مجموعة من المستوطنين مدرسة قدري طوقان القريبة وحطمت إحدى بواباتها باستخدام السلالم التي أحضروها معهم.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *