fbpx
Home سياسة وفي بيتونيا، غرب رام الله، أدى إطلاق النار من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين.

وفي بيتونيا، غرب رام الله، أدى إطلاق النار من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين.

اندلعت، اليوم الخميس، اشتباكات أمام سجن عوفر العسكري في بلدة بيتونيا غرب رام الله، أدت إلى استشهاد شاب وإصابة أربعة آخرين برصاص قوات الاحتلال.

by gazapress
0 comment
وفي بيتونيا، غرب رام الله، أدى إطلاق النار من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين.

اندلعت، اليوم الخميس، اشتباكات أمام سجن عوفر العسكري في بلدة بيتونيا غرب رام الله، أدت إلى استشهاد شاب وإصابة أربعة آخرين برصاص قوات الاحتلال.

وبحسب السلطات الطبية، فإن الرجل، ويدعى فادي مؤيد ربحي بدران، أصيب برصاصة في صدره وقُتل. كان شابًا يبلغ من العمر عشرين عامًا، من سكان بيت عور التحتا، غرب مدينة رام الله. كما أصيب أربعة أشخاص آخرين بالرصاص الحي في أطرافهم، وأصيب اثنان آخران عندما سقطوا أمام سجن عوفر العسكري.

وبينما كان سكان بيتونيا يستعدون لاستقبال المجموعة السادسة من محرري الصفقة، وقعت مناوشات بين القوات الإسرائيلية وعشرات الشبان. وتعرض الشبان لاستهداف كثيف بالرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، أثناء قيام الاحتلال بإدخال قوات عسكرية إلى حي سجن عوفر القريب.

وبعد ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال البلدة في محاولة لمنع الأهالي من الاحتفال بالإفراج عن الأسرى. وباشرت تلك القوات بإطلاق الرصاص الحي بشكل مباشر على الشبان، ما أدى إلى استشهاد بدران وإصابة عدد من المدنيين بالرصاص الحي.

You may also like

Leave a Comment

معلومات عنا

Gazapress logo

وكالة Gazapress The Bew. نحن فريق من الصحفيين والمحررين مكرسين لتقديم تغطية إخبارية دقيقة وغير متحيزة لك.

الوظائف المميزة

النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا للحصول على منشورات الأخبار الجديدة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More