fbpx

أفرجت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الأحد، عن محافظ القدس عدنان غيث بكفالة مالية قدرها 10 آلاف شيقل.

وأوضحت محافظة القدس في بيان، أن الإفراج عن المحافظ غيث جاء بعد محاولات حثيثة وضغوطات شديدة مارستها مخابرات الاحتلال لفرض قرارات جديدة بحقه.

وأضاف أن المحافظ رفض عبر محاميه رامي عثمان أن يخضع لقرارات جديدة بحقه، فتم الافراج عنه بكفالة شخصية قدرها 10 آلاف شيقل.إقرأ أيضاًسلطات الاحتلال تمدد توقيف محافظ القدس حتى غدٍ

والسبت، منعت قوات الاحتلال المحافظ غيث من السفر عبر معبر الكرامة، أثناء توجهه إلى السعودية، وسلمته استدعاءً للتحقيق، ومن ثم اعتقلته، ومددت توقيفه إلى صباح اليوم، وقدم للمحكمة.

بدوره، قال غيث فور الافراج عنه: “دائمًا على هذه الأرض ما يستحق التضحية من أجله، وأن القدس تستحق الغالي والنفيس في سبيلها”.

وأكد ضرورة الالتفات إلى قضية الأسرى، وفضح كافة الانتهاكات العنصرية التي ترتكب بحقهم، خاصة وهم مقبلون على إضراب شامل عن الطعام في الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

وأضاف أن القدس ستبقى درة التاج الفلسطيني، والاحتلال إلى زوال حتمًا، مشددًا على أن النضال الفلسطيني ضد الاحتلال لن يتوقف ما دامت القدس محتلة، وما دام شعبنا الفلسطيني لم يحقق حلمه بنيل الحرية وإقامة دولته الفلسطينية بعاصمتها القدس.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *