fbpx

استشهد شابان فلسطينيان ظهر اليوم في مدينة قلقيلية برصاص القوات الخاصة الإسرائيلية (المستعربين). وكانا يستقلان سيارتهما الخاصة في منطقة السوق التجاري وسط المدينة.

وأفاد شهود عيان لمراسل وكالة صفا أن سيارة نوع ميتسوبيشي رمادية اللون تحمل لوحة فلسطينية، تسللت إلى منطقة السوق. وبعد أن اعترضت القوات الخاصة الإسرائيلية السيارة التي تقل الشهداء وأطلقت النار عليهم بوابل كثيف من الرصاص، أرسل الاحتلال تعزيزات كبيرة. من المدخل الشرقي للمدينة إلى آلياته العسكرية.

وأظهر أحد المواطنين في مقطع فيديو: إخراج جثامين الشهداء من السيارة وإلقائها في الشارع من قبل قوات الاحتلال. ومنع جنود الاحتلال طواقم الإسعاف الفلسطينية من الاقتراب من المكان. وحاصر جنود الاحتلال مبنى وسط مدينة قلقيلية، واستخدموا البوابة الشرقية لإرسال تعزيزات.

وبعد نحو ثلاثين دقيقة، قامت قوات الاحتلال بنقل أشلاء الشهداء إلى دورياتها العسكرية، وسحبت سيارة الشبان المستهدفين، وغادرت الحاجز الشمالي في مدينة قلقيلية. ولم يتم حتى الآن الإعلان عن هويات الشهداء الثلاثة من مصدر رسمي موثوق.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة من الشبان الفلسطينيين في قلقيلية اغتالت مستوطنا إسرائيليا أمس الخميس.

كما شيع في المدينة مساء أمس جثمان الشهيد نعيم عبد الله نعيم سمحة (15 عاماً) الذي أصيب برصاص قوات الاحتلال.

أثناء اقتحام رصاصات الاحتلال حي “صوفين” شرق قلقيلية، أصابت الطفل الصغير سمحة بصدره. وبعد نقله إلى المستشفى، تم إدخاله إلى غرفة العمليات، وأُعلن بعد ذلك عن وفاته.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *