fbpx
Home سياسة لقد قُتل 8000 شخص نتيجة للهجوم الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

لقد قُتل 8000 شخص نتيجة للهجوم الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأحد، أن غالبية ضحايا العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة هم من النساء والأطفال. وقد تجاوز إجمالي عدد الشهداء الثمانية آلاف.

by gazapress
0 comment
لقد قُتل 8000 شخص نتيجة للهجوم الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأحد، أن غالبية ضحايا العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة هم من النساء والأطفال. وقد تجاوز إجمالي عدد الشهداء الثمانية آلاف.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الوزارة أشرف القدرة، خلال مؤتمر صحفي عقد بمجمع الشفاء الطبي، أن إجمالي عدد الشهداء ارتفع إلى 8005، منهم 3342 طفلا و2062 امرأة و460 مسنا، إضافة إلى 20242 مواطنا أصيبوا بإصابات مختلفة. .

وقال القدرة إن 302 شهيداً معظمهم من النازحين استشهدوا في 56 جريمة قتل نفذها الاحتلال خلال الساعات الماضية.

وأكد أن 881 عائلة فقدت نتيجة استهداف الاحتلال المتعمد لعائلات بأكملها.

وأشار إلى أنه بالإضافة إلى استهداف 57 منشأة صحية، قُتل 116 من الكوادر الطبية وتضررت 25 سيارة إسعاف.

وذكر أن مئات الشهداء والجرحى سقطوا خلال تلك الفترة، موضحا أن فداحة محرقة الاحتلال تجلت من خلال عودة الاتصالات.

وأكد أنه لم تحدث أي تطورات في ملف المساعدات الطبية للمستشفيات بما يتوافق مع متطلبات وزارة الصحة.

ومن أجل وضع حد لانتهاكات وتهديدات الاحتلال الإسرائيلي ضد المستشفيات والطواقم الطبية وسيارات الإسعاف والنازحين، دعا الجهات الدولية إلى العمل الفوري.

وحث الجميع على تحمل المسؤولية عن أفعالهم وإطلاق إجراءات فورية لدعم النظام الصحي بالبنزين والمستلزمات الطبية والأدوية حتى يتمكن من استئناف مهامه في إنقاذ حياة المرضى والجرحى.

وطالب مصر بإجلاء المرضى والجرحى فورًا، وإحضار البنزين والوفود الطبية، وإعادة فتح معبر رفح الحدودي.

ووفقا له، فإن العدد المتزايد من المستشفيات وآلاف النازحين يرهق نظام الرعاية الصحية ويشكل خطرا جسيما على صحة الجرحى والمرضى الذين يعانون من ضعف المناعة.

وقال إنه تم تتبع مئات حالات الإصابة بالأنفلونزا والجدري المائي والإسهال والأمراض الجلدية والمعدية، مما نبه الناس إلى احتمال انتشار الوباء بشكل أسرع بين النازحين نتيجة ندرة المياه وسوء النظافة الشخصية والبيئية.

وأوضح أن العاملين في المستشفى ظلوا في مواقعهم لمدة 23 يومًا، وأن العدد الهائل من المرضى المصابين الذين يعالجونهم يوميًا أرهقهم.

ووجه دعوته مرة أخرى لجميع طلاب الطب الوافدين والخريجين الجدد من كليات الطب والتمريض والمهنيين الطبيين المتقاعدين لبدء العمل في المستشفيات على الفور.

وحث مرضانا على زيارة أي مستشفى أو مكتب بنك الدم في قطاع غزة على الفور للتبرع بالدم.

ومن أجل تلبية احتياجات المستشفيات، حث اللجنة الدولية للصليب الأحمر على توفير عدد كبير من وحدات الدم من مصادر خارج قطاع غزة.

You may also like

Leave a Comment

معلومات عنا

Gazapress logo

وكالة Gazapress The Bew. نحن فريق من الصحفيين والمحررين مكرسين لتقديم تغطية إخبارية دقيقة وغير متحيزة لك.

الوظائف المميزة

النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا للحصول على منشورات الأخبار الجديدة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More