fbpx
هنية: العدو هزم استراتيجيا ولا هجرة قادمة من غزة"لا هجرة من الضفة الغربية ولا من غزة، وأنا أقول لا هجرة من غزة إلى مصر، وأحيي الإخوة في مصر وأقول لهم قرارنا أن نبقى في أرضنا، وقراركم قرارنا، صرح بذلك إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، مساء السبت. كما أكد أن أهل غزة متجذرون في أرضهم، متمسكون بوطنهم، ولن يغادروه.

“لا هجرة من الضفة الغربية ولا من غزة، وأنا أقول لا هجرة من غزة إلى مصر، وأحيي الإخوة في مصر وأقول لهم قرارنا أن نبقى في أرضنا، وقراركم قرارنا، صرح بذلك إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، مساء السبت. كما أكد أن أهل غزة متجذرون في أرضهم، متمسكون بوطنهم، ولن يغادروه.

وفي بيانه في اليوم الثامن من “طوفان الأقصى” أشاد هنية بالمقاومة الشجاعة في غزة، وأعلن أن النضال يمثل البداية الحقيقية لنهاية الاحتلال.

وأشار إلى الهزيمة الإستراتيجية التي منيت بها كتائب القسام للاحتلال الإسرائيلي يوم 7 أكتوبر الماضي، والتي أسفرت عن زلزال كبير وسط الكيان، كدليل على أن ضربة القسام أنهت سياسات ومخططات حكومة الاحتلال في الأقصى. والضفة الغربية وقطاع غزة.

وأكد أن جيش الاحتلال لجأ إلى القتل والإبادة ومحاولات التهجير نتيجة المقاومة وجبنه في مواجهتها.

ولفت هنية الانتباه إلى النفاق الذي تتعامل به حكومة الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية الأخرى مع المنظمة ونشر معلومات مضللة.

وتابع: “إنهم يعتقدون أن هذا العمل وهذه الحرب النفسية وإسقاط الأوراق والأقراص المدمجة التي يتم تسليمها لأبناء شعبنا، سيدفعهم إلى التهجير والهجرة وترك أرض غزة، ولكن بعيدا عن ذلك”. هو – هي.”

وقال إنه “لا يوجد سوى خط واحد وهو خط العودة وتحرير كامل الأرض الفلسطينية وإقامة دولتها على أرض فلسطين وعاصمتها القدس ورفع الحصار والقتل والدمار عن غزة الأبية”. “

وأشاد هنية بصمود سكان قطاع غزة أمام أجهزة الذبح والتدمير من خلال تمسكهم ببيوتهم ومساجدهم. وأشار إلى أن غزة تفي حاليا بوعدها التاريخي وتظهر حقها في أرضها ووطنها وكرامتها وعزةها.

كما أشاد بالمسيرات التي خرجت وهتف المؤيدون لحركة المقاومة وكتائب القسام، داعيا إلى استمرارها.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *